الغاية غير المخطط لها مجرد حلم دوجلاس ماكجريجور

التخطيط للعمل التطوعي

  • قم بإجراء تقييم لإحتياجات مؤسستك: للمتطوعين أهمية كبيرة في عمل المؤسسة وخاصة في أيامهم الأولى. يلعب المتطوع أدواراً مختلفة ويأتي بقدرات مختلفة، بما يشمل إدارة المهام اليومية التي تنفذ فيما بعد من قبل الموظفين الذين يتقاضون أجورهم. إسأل نفسك "ما هي الأدوار التي يمكن أن يقوم المتطوعين بأدائها؟" وضع خطة توظيف إستراتيجية تبعاً لذلك.
  • قم يتقييم صورة مؤسستك : كن واضحاً برؤيتك ومهمتك لتضمن الشفافية في العمل الذي تقوم به. سيساعد المتطوعون المؤسسات التي يرونها على أنها قانونية وجديرة بتخصيص بعض الوقت لها. وضح أهدافك، من هي المجموعة المستهدفة المستفيدة، وكيف يمكن للمتطوعين أن يكونوا جزءاً من مشاريعك.
  • حدد المتطوعين:ما نوع المتطوعين التي تحتاجهم مؤسستك؟ محترفون؟ طلاب؟ خريجون جدد؟ قد تختلف إستراتجيتك للتوظيف معتمداً  تبعاً للمجموعة المستهدفة وللأداور التي توكل اليهم لتنفيذها.
  • أنشىء شبكة عمل للمتطوعين: احتفظ بسجلات للمتطوعين الذين شاركوا بفرص عمل سابقة فقد تحتاج أحدهم في المستقبل. إن بناء قاعدة بيانات خاصة بالمتطوعين الملتزمين هو مصدر هام لأي مؤسسة.
  • التواصل:يعتبر التواصل من الطرفين مفتاح لمؤسسة فعالة لذا إطلب التغذية الراجعة من المتطوعين. تواصل مع المتطوعين السابقين وتابع البحث باستمرار عن متطوعين جدد.
  • أسس مجتمع تطوعي: أقم مناسبات وتدريبات للمتطوعين ليتعرفوا على بعضهم البعض وتأكد من نشر هذه المناسبات لجلب إنتباه متطوعين جدد.
  • ركز على فوائد مؤسستك: أكد في رسائلك عند الحاجة الى متطوعين على أن التطوع لا ينطوي على مجرد الانضمام الى مؤسسة معينة بل ركز على الفائدة المرجوة من التطوع كالحصول على مهارات جديدة والتعرف على أصدقاء جدد وغيرها من الفوائد.
  • أطلب من متطوعيك نشر الخبر: قم بتشجيع المتطوعين على أن يكونوا سفراء لك في تشجيع الآخرين على الانضمام الى العمل التطوعي.